كيفية تجنب انتشار الجراثيم في بيئة العمل

كيفية تجنب انتشار الجراثيم في بيئة العمل

انتشار الجراثيم في بيئة العمل سهل وسريع مثل كورونا والانفلونزا.كما يمكن أن تنتشر الجراثيم والبكتيريا على أجهزة الطباعة وفي مناطق الاستراحة. بمجرد سماع عطاس زميلك في المكتب ،فاعرف أن باقي الموظفين سيصابون بالعدوى عاجلاً أم آجلاً.
مع ذروة موسم الأنفلونزا، من المهم أن تمنع نفسك من نشر الجراثيم في مكان العمل. إلى جانب الحصول على لقاح الأنفلونزا، هناك العديد من الطرق الأخرى للمساعدة في الوقاية من الأمراض وانتشار الجراثيم في مكتبك وبين زملائك في العمل.

فيما يلي بعض الطرق لتجنب انتشار الجراثيم في بيئة العمل:

البقاء في المنزل:

من الواضح أن هذه هي الطريقة الأفضل لمنع نشر جراثيمك ومرضك إلى الموظفين الآخرين. إن البقاء في المنزل وأنت مريض يساعد في منع العدوى للموظفين الآخرين، كما أنه يساعدك على الشفاء في أسرع وقت ممكن.

البقاء على مسافة من الآخرين:

تجنب الالتصاق مع زملائك في العمل واحذر من مشاركة الهواتف والأقلام والوجبات الخفيفة معهم.

لا تقم أبداً بتغطية فمك أو أنفك بيديك:

سواء كنت مريضاً أم لا، فعليك دائماً السعال والعطس في منديل مخصص. العطس والسعال في يديك يسبب انتشار الجراثيم لكل شيء تلمسه خلال اليوم.

احصل على معقّم يدين في مكتبك:

استخدم قليلاً من المعقّم قبل وبعد استخدام الأجهزة المكتبية المشتركة. لن يمنعك هذا من نشر جراثيمك فحسب، بل سيحارب أي جراثيم من زملائك.

اغسل يديك بشكل صحيح:

كشخص بالغ، إخبارك بأن تغسل يديك قد يبدو أمراً سخيفاً، ولكن هناك خطوات لغسل اليدين بشكل صحيح! مجرد وضع يديك تحت الماء مع الصابون لا يكفي. لذلك تعلم الطريقة الصحيحة لغسل اليدين لتتجنب نشر الجراثيم.

استخدام مناديل التعقيم:

احتفظ بها في مكتبك أيضاً. إذا كنت ستتناول الغداء على مكتبك، فاحرص دائماً على مسح المنطقة قبل وبعد الأكل، استخدم مناديل التعقيم لتطهير مساحات العمل المشتركة مثل مطبخ المكتب أو غرفة الاستراحة.

تجنّب لمس وجهك:

حاول منع نفسك عن لمس عينيك وأنفك وفمك طوال اليوم، لأن يدك تلتقط الجراثيم أي وقت تلمس فيه الهواتف أو مقابض الأبواب أو الأجهزة في مكتبك.

تنظيف مساحة العمل الخاصة بك:

المكتب الفوضوي أو المتسخ يوفّر مكاناً رائعاً لتكاثر الجراثيم والبكتيريا. نظّف جميع الأكواب وحافظات الطعام على مكتبك وتأكد أن جميع الطعام محفوظ في علبة مغلقة.

تثقيف الآخرين:

بالتأكيد، سيعطونك لقب “مهووس النظافة” لمدة يوم أو يومين، لكن تثقيف زملائك عن الجراثيم في مكان العمل سيكون له تأثير كبير على صحة المكتب.

 

يتطلب الأمر جهداً جماعياً للحفاظ على مكتب نظيف وخالي من الجراثيم، فإبقاء المكتب نظيفاً وخالياً من الجراثيم والبكتيريا هو جزء من مسؤوليات كل موظف. لذلك ضع حداً لانتشار المرض في العمل عن طريق منع انتشار الجراثيم في بيئة العمل. تذكر أنه حتى لو لم تشعر بالمرض، فلا يزال هناك احتمال لحملك للجراثيم والبكتيريا، لذلك استخدم هذه النصائح على مدار السنة ليصبح المكتب أنظف وأكثر أماناً.